أبناء التكلة ابشر

عزيزي الزائر منتديات ابناء التكلة ابشر ترحب بكم .. فضلا اذا كنت غير مسجل فشرفنا بتسجيلك ؛

وللأوطان في دم كل حر يد سلفت ودين مستحق

المواضيع الأخيرة

» اصحاب الفضل
الأحد مارس 16, 2014 7:35 pm من طرف نيازي مصطفى

» وفاة المغفور له بإذن الله العم صالح الطاهر
الأحد سبتمبر 29, 2013 10:28 am من طرف Abdelwahid Salih

» شكر وعرفان
الأحد يوليو 14, 2013 12:27 pm من طرف عوض الفاضل على

» بالمحبة000بالمعزة البينا بي اغلي الصلات
الثلاثاء يناير 29, 2013 12:58 pm من طرف مرتضى محمد

» كلمات وعبر
الثلاثاء يناير 29, 2013 12:31 pm من طرف مرتضى محمد

» في ذمة الله معلم الاجيال
الإثنين يناير 28, 2013 7:53 am من طرف عادل عبد الواحد

» وفاة المغفور له باذن الله العم عبدالقادر ابراهيم فضل
السبت يناير 19, 2013 5:05 pm من طرف مرتضى محمد

» أعادة تاهيل مدرسة ابودجانة لمرحلة الاساس
الثلاثاء يناير 08, 2013 6:06 pm من طرف عماد دراما

» الفينا مشهودة
الإثنين ديسمبر 31, 2012 10:22 am من طرف ابراهيم ودالقاضي

» الصندوق الخيري
الإثنين ديسمبر 31, 2012 6:50 am من طرف حسن الطاهر

» ذكرى الاستقلال لا الاستغلال
الأربعاء ديسمبر 19, 2012 9:28 am من طرف مرتضى محمد

» أضاعوها وأي امة أضاعوا
السبت ديسمبر 15, 2012 5:16 am من طرف حسن الطاهر

»  الصندوق الخيري ياشباب
الجمعة ديسمبر 14, 2012 11:43 am من طرف حسن الطاهر

» خزان الرصيرص علا الله شأن من علاك..
الأربعاء ديسمبر 12, 2012 7:09 am من طرف awad idris

» خزان الرصيرص.. علي الله شأن من علاك
الثلاثاء ديسمبر 11, 2012 8:21 pm من طرف awad idris

» سوداني يحكي قصة حدثت له في كندا
الثلاثاء ديسمبر 04, 2012 6:14 am من طرف حسن الطاهر

» انت مملزمني حدي بس تشيل فوقي وتودي
الأربعاء نوفمبر 28, 2012 3:39 pm من طرف husam

» شهداء النيل من هم دعونا نتذكرهم جميعا
السبت نوفمبر 24, 2012 2:17 pm من طرف المقداد حمد

» بدون تعليق
الخميس نوفمبر 22, 2012 4:04 pm من طرف مرتضى محمد

» سيارة اوباما
الثلاثاء نوفمبر 20, 2012 5:55 pm من طرف مرتضى محمد

» توفى صباح اليوم المغفور له بإذن الله الاخ : صديق الحاج صالح
الإثنين نوفمبر 19, 2012 10:59 am من طرف د. حسين عباس

مكتبة الصور



    بدون تعليق

    شاطر
    avatar
    مرتضى محمد
    تكلاوي متميز
    تكلاوي متميز

    عدد المساهمات : 384
    تاريخ التسجيل : 06/03/2010
    العمر : 54
    الموقع : الامارات- دبي

    بدون تعليق

    مُساهمة من طرف مرتضى محمد في الإثنين نوفمبر 19, 2012 3:24 am

    #رصد | #السودان | #أخبار|الصحافة|#2
    طالبة سودانية تقضي أجمل اللحظات بالبيت الأبيض الأميركي و تعانق ميشيل اوباما

    عبد السلام الحاج :
    حققت الطالبة السودانية امنية عوض سعيد، امنيتها والتقت سيدة امريكا الاولي ميشيل اوباما وجها لوجه وسعدت باحتضانها والحديث معها داخل البيت الابيض الامريكي ونالت بهذه اللقيا شهرة واسعة ولمع نجمها واستضافتها الصحف والمحطات الفضائية .
    امنية عوض ، طالبة سودانية تدرس في مدرسة اناندال الثانوية بمنطقة فرجينيا ، في ربيعها السادس عشر ، ولدت بالمملكة العربية السعودية ،زارت السودان مرة واحدة في حياتها لكنها تعتز بانتمائها الي ارض النيلين، تهوى الموسيقى و الكتابة ، فهي محررة في صحيفة المدرسة الالكترونية ، وناشطة في العديد من المدونات الالكترونية ، تنشر من خلالها مقالاتها وكتاباتها المختلفة ، ومن اشهر المقالات التي كتبتها ( مفتاح الجنة - لماذا احب ميشيل اوباما - مجتمع الصفحات الشخصية - اجيال الصفحات الشخصية - اصح دول العالم - الجوع في الظلام - الكوارث في النرويج - الاسرة العصرية - معيار اختيار افضل المدارس في العالم - الحب العالمي ) والعديد من المقالات ، بالاضافة الى انها عضو في العديد من الجمعيات الثقافية ، فهي مهتمة بقضايا التنوع واحترام الثقافات والعدالة الاجتماعية ، قامت بتأسيس اذاعة ( Real Talk ) على الانترنت ، وهي اذاعة مختصة بقضايا الشباب ، بحيث تتيح لهم فرصة الحديث بحرية اكبر ومناقشة القضايا التي تهمهم واكتساب الوعي والمعرفة بها ، من خلال اتاحة الفرصة في الاستماع والتحدث وابداء الاراء في المواضيع المختلفة ، اثارت مقالتها ( لماذا احب ميشيل اوباما ) والتي تتحدث فيها عن السيدة الاولي للولايات المتحدة ضجة كبري ، الامر الذي جعل ميشيل اوباما تطلب مقابلتها وتبدي لها اعجابها الشديد بكتاباتها .

    امنية قالت لنا انا من اكثر المعجبات بميشيل اوباما ، دائما لديها شئ يلهمني للعمل ، فهي لديها تأثير ايجابي كبير على الفتيات في سن المراهقة من جيلي ، لذلك عندما كتبت مقالتي عنها ، لم اكن اريد سوى ان اعبر عن اعجابي بها ، وتأثيرها علينا كمراهقات وعندما وصلني خطاب طلب لمقابلتها ، سألت نفسي : هل قرأت ميشيل اوباما حقا ًمقالتي عنها ؟؟ لأن هنالك المئات من المقالات التي تكتب عنها ، لأنها السيدة الاولى للولايات المتحدة .

    امنية قالت وهي تصف لقاءها مع ميشيل عندما ذهبت الى البيت الابيض ، انتابني شعور غريب وانا اسير بين الممرات ، اجلسوني في غرفة استقبال كبار الزوار ، وعندما لمحت ميشيل قادمة في الباب وقفت وحاولت ان اكون اكثر دبلوماسية ، مددت لها يدها لمصافحتها ، ولكنها تجاهلت يدي وعانقتني ، لم اعرف بماذا شعرت في تلك اللحظة ، لكنه شعور جميل بكل تأكيد ، جلسنا وتحدثت معي ، و قالت انها قرأت المقالة ، واعجبت بها ، وسألتني عن دراستي الثانوية ، وماذا اريد ان اصير في المستقبل ، وتحدثنا في العديد من المواضيع .

    امنية اكدت حبها الشديد لميشيل، وقالت انها ادركت بعد ذلك اللقاء لماذا هذه المرأة مميزة ، وعرفت سر تميزها وقالت ليس لأنها واحدة من اكثر النساء نفوذا في العالم ، وليس لأنها السيدة الاولى لأمريكا ، بل لأنها امرأة متواضعة ، تهتم بقضايا الفتيات والمراهقات من جيلي ، وبذلك صارت رمزاً لنجاح قصصنا التعليمية ورمزاً لأحلامنا .

    الصحافة ([ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط])

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    avatar
    نيازي مصطفى
    تكلاوي متميز
    تكلاوي متميز

    عدد المساهمات : 773
    تاريخ التسجيل : 06/01/2010
    الموقع : المدينة المنورة

    رد: بدون تعليق

    مُساهمة من طرف نيازي مصطفى في الإثنين نوفمبر 19, 2012 5:00 pm

    حاجة مفرحة جدا ان نرى سوداني أو سودانية متفوقا في بلاد الغربة لها التحية وجزيل الشكر لكم يا مرتضى لاشراكنا خبرا جميلا كهذا مع أطيب التحايا لكم والعيال وأمهم وامنياتي ان تكون البلد مرحبه بهم وان شاء الله ربنا يقر اعينكم بهن ونراهن مع المتفوقات وهن اهلن لذلك .


    _________________
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    avatar
    نيازي مصطفى
    تكلاوي متميز
    تكلاوي متميز

    عدد المساهمات : 773
    تاريخ التسجيل : 06/01/2010
    الموقع : المدينة المنورة

    رد: بدون تعليق

    مُساهمة من طرف نيازي مصطفى في الخميس نوفمبر 22, 2012 2:13 pm

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


    _________________
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    avatar
    نيازي مصطفى
    تكلاوي متميز
    تكلاوي متميز

    عدد المساهمات : 773
    تاريخ التسجيل : 06/01/2010
    الموقع : المدينة المنورة

    رد: بدون تعليق

    مُساهمة من طرف نيازي مصطفى في الخميس نوفمبر 22, 2012 2:17 pm

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


    High school student in Virginia

    Why I LOVE Michelle Obama, Part 2: Meeting the First Lady



    Sometimes when I'm writing my articles, I guess I forget that people
    read them. In all honesty, I just find something that gets my attention
    and I write about it, with the mindset that maybe some will pass over it
    and a small few might actually take note of it.


    When I saw Michelle Obama's speech at the 2012 Democratic National
    Convention, I, like so many out others, was compelled. I had to write
    about it. Honestly, there's just something about the First Lady that
    makes you want to listen to her every word, and to me, she has something
    that inspires me to act.


    So, [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط],
    I didn't really think twice about it. It was just what I saw; what I
    believed. I was recognizing her for her work and influence on me and
    teenage girls of my generation. When I sent it in, I didn't think much
    about it. I mean, there are hundreds of articles written every day about
    her -- she is, after all, the First Lady of the United States.


    But then I got an email. Her staff wanted me to come see her at one
    of her rallies in Virginia. Since they were willing to give me tickets, I
    didn't hesitate to accept the offer.


    I was sitting in VIP seats in the first row at her Fredericksburg
    rally. What more could I ask for? As I looked around the Mary Washington
    University gym, I was amazed to me to see so many people. There were
    veterans, college students, people of different races, teenagers,
    families, women, men, workers and volunteers all in one room to catch a
    glimpse of one woman.


    With the buttons, posters and chants, I became just another member of
    the Michelle Obama fan entourage, and as she came out, I knew exactly
    why. The crowd erupted. I found myself jumping up and screaming as loud
    as I could, hoping she would look in my direction. It seems crazy, I
    know, but it's an almost surreal experience.


    Her speech -- almost reminiscent of her DNC speech -- preached for
    education, equal rights, voter turnout, women's rights, and most
    importantly, family. Coming from a family of two VERY hard-working
    parents, seeing them smile and nod as she preached about the importance
    of our future, and work ethic, and struggle, I couldn't help but know
    she connected with them and everyone. For those 30 minutes, Michelle
    Obama, in a sense, was a part of us. After all, she went through the
    struggle, just like us.


    And in that moment, my life was virtually complete. It may sound
    cheesy, but I got to see my role model, and I was done -- I didn't need
    anything else. I couldn't wait to tell my friends what I got to do.


    Or so I thought.


    Halfway through her speech, someone tapped me on my shoulder and
    asked, "Are you Omnia?" I couldn't help but gape a little and nod. "Come
    with me," she said. "The First Lady wants to meet you."


    Wait, what? No. I thought. I'm fine, I swear. That's all I wanted. I saw her. I said I was done!


    I was walked in backstage, and they told me to wait for her to come
    in after shaking hands with the crowd. Apparently, they had been looking
    for me.


    Why, you may ask? Michelle Obama read MY article.


    I sat there awkwardly glancing at everyone, pacing a little but
    trying to look composed, and just like that, she just walked right in.
    The person I saw on the TV screen and wrote about was right there in
    front of me. She took a few pictures with people and then looked at me.



    I tried to keep it professional and go in for a handshake but she
    went straight for hug. I must have looked a little lost, because my eyes
    were as wide as they could be and my mouth somehow wouldn't close. It
    was the pure definition of shock.


    She told me about my article, and how she appreciated it. She asked
    about school and what colleges I wanted to go to (Yes, I was having a
    conversation with the First Lady!). She introduced me to her
    Chiefs-of-Staff, pointing at all of these powerful women who worked just
    as hard, if not harder, than we ever know or realize.


    And then she said something that left me speechless. This whole time
    I've been writing about the inspiration and influential power Michelle
    Obama has on me -- and should have on every teenager. But she looked me
    right in the eye and said, "You inspire me."


    And I just stood there, staring. That couldn't be possible. She's one
    of the most powerful women in the world, the first lady of one of the
    world's most powerful countries.


    And then I realized it wasn't just me she was referring to. She was
    talking about teenagers -- my generation. This amazing and invincible
    woman was motivated by the people who believe in her, as well as teens
    and kids like me who look up to her for a sense of hope. Because for us,
    she's the symbol of our educational success stories and our dreams, and
    to her we're the ones who make sure she follows through.


    I realized that all of us in the crowd -- like the Air Force veteran
    behind me, and the UMW Young Democrats club in front of me, and my
    parents right next to me -- rely on Michelle Obama just as much as she
    relies on us.


    So thank you, Mrs. Obama. Thank you for reading my article and taking
    the time to meet me. Most importantly, thank you for inspiring us just
    as much as we try to inspire you.
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


    _________________
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    avatar
    مرتضى محمد
    تكلاوي متميز
    تكلاوي متميز

    عدد المساهمات : 384
    تاريخ التسجيل : 06/03/2010
    العمر : 54
    الموقع : الامارات- دبي

    رد: بدون تعليق

    مُساهمة من طرف مرتضى محمد في الخميس نوفمبر 22, 2012 4:04 pm

    شكرا نيازي لتسليطك الضوء اكثر على النجاح والناجحين وارجو ملاحظة الاسلوب الرائع والبسيط للغة انجليزية واسلوب يجبرك على الاعجاب باسلوب فتاة في هذا العمر وارجع الى الوطن الغالي والتعليم للغة الانجليزية ومستواها الذي يدعو الى الشفقة ليست الانجليزية فقط بل حتى العربية اللغة الام التي اصابها الوهن والضعف ودمتم

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت يوليو 21, 2018 7:23 pm